الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الحياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 137
نقاط : 21081
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/04/2011
العمر : 20
الموقع : www.alhob-el-jamil.hooxs.com

مُساهمةموضوع: الحياء    السبت يونيو 04, 2011 4:00 pm



أحبتي في الله

أعتقد أن الأزمة التي تُعانيها الأمة الآن أزمة أخلاق
نعم لا نحتاج في هذا الواقع المر الأليم إلا للعودة الصادقة لأخلاق هذا الدين ثم لأخلاق سيد النبيين وإمام المرسلين صلى الله عليه وآله وسلم الذي زكاه ربه جل وعلا هذه التزكية فقال سبحانه: {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ (4)} القلم.
نعم أيها الأحبة
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن فهمُ ذهبت أخلاقهم ذهبوا
نحتاج إلى أخلاق هذا الدين بدءاً بالتوحيد وانتهاءً بإماطة الأذى عن الطريق
فالإيمان شعب كما قال عليه الصلاة والسلام والحديث في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه [الإيمان بضع وستون أو بضع وسبعون شعبة أعلاها] وفي لفظ [أفضلها لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق والحياء شعبة من الإيمان]
ما أحوجنا الآن إلى هذا الخلق الكريم
آلا وهو خلق الإسلام
إن لكل دين خُلُق وخُلُق الإسلام الحياء
ما هو الحياء؟؟
خلي بالك معاية
الحياء مشتق من الحياة
يا الله
كده الموضوع خلص
الموضوع كده انتهى
الحياء مشتق من الحياة فإذا كانت حياة القلب تامة كان الحياء تاماً فإذا مرض القلب قل الحياء وإذا مات القلب ضاع الحياء
ففي الأمر مرتبط بالقلب ارتباطاً وثيقاً
الحياء مشتق من الحياة
ولذا يقول العرب يقول أهل اللغة المطر والغيث حيا هكذا بالقصرِ حيا
لأن المطر به تحيى الأرض بل ويحيى الخلق
قال جل وعلا: {وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ..(30)}الأنبياء
فالعرب يسمون الغيث والمطر حيا
فبه حياة وبدونه يهلك الخلق على الأرض بل وتهلك كل المخلوقات بفضل رب الأرض والسموات فالحياء مشتق من الحياة فإذا كانت حياة القلب تامة كان الحياء تاماً
وإذا مرض القلب قل الحياء وإذا مات القلب ضاع الحياء
ولقد اتفق أهل اللغة تقريباً على أن الحياء انكسار يعتري العبد أو الإنسان من خوف ما يُعاب به أو يُلام عليه وهو خُلًُق كريم يبعث العبد على ترك القبيح من الأقوال والأفعال والأخلاق ويمنع صاحبه من تضيع حق صاحب الحق
يا الله كلام جميل جداً
الحياء خلق كريم يبعث صاحبه على ترك القبيح من الأقوال والأفعال والأخلاق ويمنع صاحبه من تضييع حق صاحب الحق
أبداً
يمنعه حياؤه من أن يُضيع حقً لصاحب حق
يمنعه حياؤه من أن يستعلي أو يتكبر
يمنعه حياؤه من أن يقول لفظة بذيئة
يمنعه حياؤه من أن يفعل فعلاً شنيعاً أو أن يأتي بخلقٍ ذميم دنيء حقير
والحياء نوعان
وانتبهوا معي لهذا التأصيل المهم
والحياء نوعان
حياء جبلي غريزي فطري
وحياء مكتسب إيماني
تاني
الحياء قسمان
حياء جبلي غريزي فطري فطر الله تبارك وتعالى الإنسان كل الإنسان أو الناس كل الناس عليه
كالحياء مثلا من العري التام هذا حياء فطري حياء جبلي حياء غريزي
كالحياء من جماع الرجل امرأته أمام الخلق أو أمام الناس قال الله تبارك وتعالى في شأن آدم وحواء:{فَأَكَلا مِنْهَا} أي من الشجرة {فَأَكَلا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِن وَرَقِ الْجَنَّةِ (121)} طه.
هذا حياء فطري حياء غريزي حياء جبلي فطر الله آدم عليه وفطر الله بني آدم عليه وفطر الله حواء وبنات حواء عليه
يا للعار!!!
ويا للأسف!!!
ويا للحزن!!!
هل تصدق أن هناك من الخلق من انتكست فطرهم وتركوا وتخلوا حتى عن هذا الحياء الغريزي الجبلي الفطري؟!!
هل تصدق هذا؟؟؟
أمر يطيش العقل أمامه
حياء جبلي غريزي فطري يعني جبل الله الخلق عليه
ومع ذلك من الخلق من تجرد من هذا الحياء الغريزي
من تجرد من هذا الحياء الفطري من تجرد من هذا الحياء الذي جُبِل عليه
كيف ذلك؟!
نرى الآن من يخرج إلى الشارع أو إلى الطريق العام بلا حياء
فنرى فتاة خرجت إلى الطريق العام أو إلى الشارع ولا أدري هل نسيت أن ترتدي ملابسها أم لا ؟!!
أم أنها متذكرة؟!!
خرجت بهذا الزى شبه العاري وكما قال الصادق الذي لا ينطق عن الهوى : [نساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وأن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا] يعني شبه عارية ولا حول ولا قوة إلا بالله
بل سمعنا عن من يخرجون إلى الشواطئ وهم عراه
بل وسمعنا أخيراً عن شواطئ العراة ولا حول ولا قوة إلا بالله سمعنا أخيراً عن شواطئ العراة بل وكاد عقلي يطيش
وأنا في زيارة لألمانيا في المركز الإسلامي في فرانكفورت أدخلوا إخواني عليّ فتاة تريد أن تُسلم وسألناها يومها عن سبب إسلامها فقالت كلاماً بديعاً جداً قالت في كلمات دقيقة وقليلة ابتداءً لأن الإسلام دين العفة
قلت لا مش مستوعب المعنى دة يعني إيه؟
إيه الإسلام دين العفة؟
هذا الذي أدخلكِ الإسلام؟!
قالت نعم دخلت الإسلام لأن الإسلام دين العفة
قلتُ أنا لا استوعب المراد ما معنى ذلك؟
فقالت هذه الأخت الفاضلة بأنها كانت في زيارة لهولندا قالت وفي ميدان عام سمعت تصفيق حاد وصراخ وأصوات تتعالى تقول اقتربت من هذا الميدان لأرى إيه الموجود داخل هذه الحلقة الكبيرة من الرجال والنساء في هذا الزحام
تقول لي وجدت هي رجلً يُمارس الزنا الفاحشة مع امرأة على مرأى ومسمع من هذا الجمع والناس يصفقون ويصيحون إلى آخر هذا التي ذكرته
تقول لي فقلت شعرت باشمئزاز
سبحان الله مع إنها ليست مسلمة لكن في فطرة في فطرة جبل الله الخلق عليها
تقول فشعرت باشمئزاز وشعرت باحتقار وازدراء لما رأته عيني ولما سمعته أذني
تقول اتصلت بالهاتف على أخت مسلمة ألمانية لها وقالت لها يا فلانة هل الإسلام يبيح أن يأتي الرجل المرأة على مرأى ومسمع من الناس؟
قالت لا أعوذ بالله بل لقد حرم الأخت المسلمة الألمانية تقول لها بل لقد حرم الإسلام على الرجل أن يأتي امرأته زوجته في فراش الزوجية أمام أطفاله أمام أولاده إطلاقاً
بل لقد علم الإسلام الأطفال الاستئذان في أدب عال رقراق رائع راقي جميل تقول فدخل حب الإسلام في قلبي وأقبلت على أختي هذه واستفسرت منها عن بعض الأمور في الإسلام التي تتعلق بالمرأة وبعفة المرأة
تقول وانشرح صدري لهذا الدين وشهدت أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله
وأتيت هنا لأعلن الشهادة على يد رجل من أهل العلم أو على يد إمام مركز
دخل أبو حامد الخلقاني على الإمام أحمد إمام أهل السنة فنظر إليه أبو حامد وقال له:
إذا ما قال لي ربي أما استحييت تعصيني وتخفي الذنب من خلقي وبالعصيان تأتيني
فما قولي له لما يعاتبني ويقصيني
قال له الإمام أعدها علي فأعادها عليه أبو حامد الخلقاني
فقام الإمام أحمد ودخل داره وهو يبكي ويردد أبيات أبي حامد ويقول
الإمام أحمد وهو يبكي
إذا ما قال لي ربي أما استحييت تعصيني وتخفي الذنب من خلقي وبالعصيان تأتيني فما قولي له لما يعاتبني ويقصيني
إذا ما قال لي ربي أما استحييت تعصيني وتخفي الذنب من خلقي وبالعصيان تأتيني فما قولي له لما يعاتبني ويقصيني
لما نام على فراش الموت الأسود بن يزيد بكى وعلا صوته بالبكاء وقال له من حضره لما هذا الجذع؟
فقال ومالي لا اجزع ومن أحق بذلك مني والله وإن عفا عني وغفر لي فوالله إني لأستحي منه مما قد صنعت
فوالله إني لأستحي منه مما قد صنعت
فضيل بن عياض لما وقف على عرفات في يوم الحج الأكبر بكى وقبض على لحيته وعلا صوته وقال واسؤتاه وإن عفوت
واسؤتاه وإن عفوت
واسؤتاه وإن عفوت
هؤلاء أهل الايمان
وسنرى الآن نماذج أعطر من المسك وأرق من النسيم
الإيمان لا يحقق المرء هذا الحياء المكتسب إلا بالإيمان بالله جل وعلا
إلا بمعرفة الحق سبحانه وتعالى
بأسماء الجلال وصفات الكمال
لا يمكن أبداً أن يستحيي العبد من ربه وهو لا يعرفه
وهو لا يعرف اسم الرقيب وهو لا يعرف مقتضيات اسم السميع أو البصير أو العليم أو الخبير أو الرقيب أو الحفيظ إلى غير ذلك
فلابد من أن نعرف الله عز وجل بأسماء جلاله وصفات كماله وأن نتعرف على كيفية التعبد بمقتضيات هذه الأسماء والصفات
أسأل الله سبحانه وتعالى أن يملأ قلوبنا وقلوبكم حياء منه إنه ولي ذلك والقادر عليه
حياء قسمان
حياء مكتسب حياء إيماني يزيد بالطاعات وبمعرفة رب الأرض والسماوات
وحياء غريزي جبلي فطري
ومع ذلك لقد انتكست الفطرة عند كثير من الخلق فابتعدوا حتى عن هذا الحياء الغريزي الجبلي فما ظنك بالحياء الإيماني المكتسب
فمن ضيع الحياء الغريزية فلا شك ولا ريب أنه قد تخلي منذ زمن عن الحياء الإيماني المكتسب ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
فما هو حق الحياء؟
روى الإمام احمد والإمام البيهقي والترمذي والحاكم في المستدرك بسند صححه الحاكم وأقر الحاكم الذهبي وحسن الحديث الشيخ الألباني ومن باب الأمانة العلمية فمن أهل الحديث من ضعف إسناد هذا الحديث
من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : [استحيوا من الله حق الحياء قالوا إنا نستحي والحمد لله يا رسول الله قال ليس ذاك] يعني ليس الحياء كلمة ترددها الألسنة كدخان يطير في الهواء كلا ثم قال عليه الصلاة والسلام [ولكن من استحيى من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى والبطن وما حوى وليذكر الموت والبلاء ومن أراد الآخرة ترك زينة الحياة الدنيا من فعل ذلك فقد استحيى من الله حق الحياء]
لاء لاء تاني بالراحة كده يا مولانا سمعنا كده كلام سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم الغالي براحة كده عشان نعرف إيه حق الحياء
ما هو حق الحياء؟
قال رسول رب الأرض والسماء: [استحيي من الله حق الحياء قالوا إنا نستحيي والحمد لله يا رسول الله قال ليس ذاك] يعني ليس الحياء كلمة ترددها الألسنة
استحيى يا عم استحيي يا بنتي وخلاص انتهى الموضوع
ويبقى رد الفعل
يا عم الشيخ خليك في حالك يا مولانا أصلك دقة قديمة يا مولانا أنت في عصر الانترنت داحنا في عصر الذرة
البنت قد تقول لأمها معلش أصل انتي متخلفة يا بنتي ما ينفعش تطلعي وبطنك عارية ما ينفعش تخرجي بهذا البنطلون الضيق جدا أو هذه البلوزة أو اللي بيسموها البدي أنا ما بحبش هذه الألفاظ القصيرة يا بنتي انتي عارية شبهة عارية معلش يا ماما أصل انتي إنسانة متخلفة أصل انتِ دقة قديمة أصلك لسة عايشة في عصر نوح يبقى خُدينا يا ماما على جناحك
إحنا يا ماما في عصر الذرة والانترنت والفضائيات ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم رب الأرض والسموات
إذا لم تخشى عاقبة الليالي ولم تستحيي فاصنع ما تشاء
فلا والله ما في العيش خير ولا الدنيا إذا ذهب الحياء
ولا حول ولا قوة إلا بالله
[استحيوا من الله حق الحياء قالوا إنا نستحيي والحمد لله يا رسول الله قال ليس ذاك ولكن من استحيى من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى والبطن وما حوى وليذكر الموت والبلاء ومن أراد الآخرة ترك زينة الحياة الدنيا من فعل ذلك فقد استحيى من الله حق الحياء]
لأ نوقف كدة مع الكلام الغالي دة شوية وقفة كدة مع كلام سيدنا النبي عليه الصلاة والسلام[من استحيى من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى] أحفظ رأسك وما تدخله في هذا الرأس من معتقدات وأفكار وأقوال أو [فليحفظ الرأس وما وعى]أي وما في الرأس من أعضاء كالبصر كالأنف كاللسان كالأذن السمع ما هذه جوارح ليس من الحياء أن أنظر إلى فيلم فاضح ليس من الحياء أن أوظف هذه النعمة في النظر إلى فيلم فاضح أو إلى كليب فاضح من الكليبات
ليس من الحياء أن أسمع بأذني هذه الكلمات الخبيثة الفاضحة
ليس من الحياء أن أُعرض أنفي لأماكن النساء لشم روائح النساء
ليس من الحياء أن أوظف لساني للكلمات الخبيثة أو للإفساد أو للغيبة أو للنميمة أو للكذب أو لشهادة الزور أو لقول الباطل أو للأمر بالمنكر أو للنهي عن المعروف ليس من الحياء
فليحفظ الرأس وما وعى قال تعالى: { وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً (36)}الإسراء.
يعني هذا إجمال بعد هذا التفصيل بقى وهذا من العام بعد الخاص كما يقول العلماء {كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً } {وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً (36)}الإسراء.
من حديث أم المؤمنين عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مضجعاً عندي في بيتي كاشفاً عن ساقيه أو فخذيه قالت فاستأذن أبو بكر فأذن له رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على هيئته وحالته لم يتغير ثم استأذن عليه عمر فأذن له رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على هيئته ثم استأذن عثمان رضي الله عنه وعنهم جميعاً فجلس النبي عليه الصلاة والسلام اعتدل في جلسته وغطى ساقه وسوى عليه ثيابه وأذن لعثمان رضي الله عنه فالتقطت الفقيهة البليغة الحصان الرزان أم المؤمنين عائشة هذا المشهد فقالت حينما خرجوا يا رسول الله استأذن عليك أبو بكر فلم تهتش له ولم تباله واستأذن عليك عمر فلم تهتش له ولم تباله ثم استأذن عليك عثمان فجلست وسويت ثيابك وأذنت له فقال [يا عائشة إني لأستحي من عثمان لأنه رجل تستحيى منه الملائكة]
يا الله
إلى هذا الحد؟
من أي طراز في البشر كان عثمان
إني لأستحي من عثمان لأنه رجل تستحيي منه الملائكة
وهذا علي رضوان الله عليه وحديثه في الصحيحين يقول: (كنت رجل مذاءا)
والمذي والودي فيه الوضوء لا غسل في المزي والودي
قال علي (كنت رجل مذاءا )
كان شاباُ في فتوته في كامل وريعان شبابه
كنت رجل مذاءا
اسمع ماذا يقول
قال (فاستحييت أن أسأل رسول الله لمكان ابنته مني)
يا الله على الحياء
(فاستحييت أن أسأل رسول الله لمكان ابنته مني)
يقصد فاطمة الزهراء رضوان الله على الزهراء
قال فبعثت رجل فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عليه الصلاة والسلام [فيه الوضوء] أي في المذي الوضوء
وهذا الفضيل بن عياض رحمه الله يقول: (من علامات الشقاء قسوة القلب وجمود العين وقلة الحياء وطول الأمل والرغبة في الدنيا)
يا الله
من علامات الشقاء قسوة القلب وجمود العين وقلة الحياء وطول الأمل والرغبة في الدنيا
وقد فصلت وفسرت معنى الأخيرة والرغبة في الدنيا
أي أن يحرص على الدنيا حتى ينسى الآخرة وأن يعيش كأنه مخلد
لا
اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا
واعمل لآخرتك في نفس الوقت كأنك تموت غدا
وليس هذا من كلام النبي عليه الصلاة والسلام
{وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ} كما قال ربي {وَلا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا..(77)}القصص.
وقد بينت ذلك آنفاً
من علامات الشقاء
قسوة القلب وجمود العين وقلة الحياء وطول الأمل والرغبة في الدنيا
يا الله
تقول أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها كنت أدخل الحجرة التي دفن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي وقد وضعت ثيابي)يعني تتخفف تلبس ثياب خفيفة كالثياب التي تلبسها المرأة في بيتها أو في حجرة نومها لزوجها
تقول: (كنت أدخل الحجرة التي دفن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي وقد وضعت ثيابي وأقول إنما هو زوجي وأبي تقول) اسمع تقول (فلما دفن عمر بن الخطاب رضي الله عنه والله ما دخلت الحجرة إلا وقد شدت علي ثيابي حياء من عمر بن الخطاب رضي الله عنه)
يا الله
وهو ميت؟!
تستحيي الحصان الرزان من عمر بن الخطاب وهو في قبره فما ظنك بحياءها مع الأحياء؟
كيف نحقق الحياء؟
والجواب في كلمات
أولا: تحقيق الإيمان
ولقد ذكرت أن الحياء من شُعب الإيمان
فحقق الإيمان لتحقق الحياء
والحياء مكتسب إذ لو أن الأخلاق كالصفات الجبلية مثل الطول والقصر لا يستطيع الإنسان أن يغيرها ما أمرنا الله بالأخلاق وما حثنا رسول الله على تحقيقها
وإنما في حياء جبلي وفي حياء مكتسب
فحقق هذا الحياء بتحقيق الإيمان
والإيمان قول باللسان وتصديق بالجنان وعمل بالجوارح والأركان يزيد بالطاعات وينقص بالمعاصي والزلات
فحقق الإيمان لتكتسب الحياء
ثانياً: المحافظة على الصلوات
قال الله جل وعلا: {إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ..(45)}العنكبوت.
روى الإمام أحمد في مسنده والبزار بسند رجاله رجال الصحيح أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قيل له [يا رسول إن فلان يصلي من الليل ويسرق فقال عليه الصلاة والسلام [ستنهاه صلاته يوماً] لأن الله جل وعلا يقول : {إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ..(45)}العنكبوت.
ولا شك أن الفحشاء ليست من الحياء وأن المنكر ليس من الحياء
فحافظ على الصلوات ليحفظك الله جل في علاه من الوقوع في الفحشاء ومن الوقوع في المنكر ولا شك أن هذا هو الحياء الإيماني المكتسب
ثالثاً: صحبة الأخيار
صاحب من يحيا الحياء بصحبتهم
من الناس من تستشعر في حضرتهم قيمة الحياء من الله فوجوههم تذكرك بالله جل وعلا ناهيك عن أقوالهم ناهيك عن أفعالهم
فكلماتهم رقيقة تذكر بالله وتذكر برسول الله وتملأ القلوب بالحياء وتملأ القلوب بالإيمان وتملأ القلوب بالخشية من الرحيم الرحمن بين الجوانح في الأعماق سكناها فكيف تُنسى ومن في الناس ينساها الأذن سامعة والعين دامعة والروح خاشعة والقلب يهواها ولما لا وكلماتهم قال الله قال الصادق رسول الله صلى الله عليه وسلم وآله ومن والاه
رابعا: تحقيق الإحسان
فالإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك
راقب الله جل وعلا واعلم بأنه يسمع ويرى واعلم بأنه مطلع على سرك وعلانيتك
فإذا ما خلوت الدهر يوما فلا تقل خلوت ولكن قل علي رقيب ولا تحسبن الله يغفل ساعة ولا أن ما تُخفي عليه يغيبُ
وأخيراً أيها الأفاضل:
أن نتذكر الآخرة وأن نعلم أن الدنيا إلى زوال وأن الآخرة هي دار القرار
وأن نزداد قرباً من الله جل وعلا بذكره واستغفاره وبالتعرف على أسماء جلاله وصفات كماله إلى غير ذلك مما سرد في ثنايا الحلقة
أسأل الله جل وعلا بأسمائه الحسنى وبصفاته العلى أن يرزقني وإياكم الحياء منه وأن يرزقني وإياكم الحياء من رسوله صلى الله عليه وسلم وأن يرزقني وإياكم الحياء من خلقه وأن يرزقني وإياكم الحياء من النفس فما أجمل أن يستحيي الإنسان من نفسه
أسأل الله أن يملأ قلوب أولادنا وقلوب بناتنا وقلوب إخواننا وقلوب نسائنا بالحياء وأن يزيننا جميعاً بالحياء وأن يُجملنا جميعاً بالحياء
وأن يردنا إلى أخلاق نبينا رداً جميلاً إنه ولي ذلك والقادر عليه
اللهم لا تفضحنا بخفي ما اطلعت عليه من أسرارنا ولا من قبيح ما تجرأنا به عليك في خلواتنا
اللهم استرنا ولا تفضحنا وأكرمنا ولا تُهنا وكن لنا ولا تكن علينا برحمتك يا أرحم الراحمين
اللهم قر أعيننا بنصرة الإسلام وأعز الموحدين واشف اللهم صدور قوم مؤمنين من تمكين لهذا الدين أنت ولي ذلك والقادر عليه
اللهم إني أسألك أن توفق ولاة أمور المسلمين لكل ما تحبه وترضاه
اللهم إني أسألك أن تُفرج كرب المكروبين وأن تكشف هم المهمومين وأن تزيل غم المغمومين وأن تردنا إليك وإلى سُنة نبيك رداً جميلاً يا أرحم الراحمين
اللهم اقبلنا وتقبل منا وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم
أيها الأحبة هذا وما كان من توفيق فمن الله وحده وما كان من خطأ أو سهو أو نسيان فمني ومن الشيطان
وأعوذ بالله أن أكون جسراً تعبرون عليه إلى الجنة ويرمى به في جهنم ثم أعوذ بالله أن أذكركم به وأنساه وصلى اللهم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alhob-el-jamil.hooxs.com
 
الحياء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحب الجميل :: الفئة الأولى :: المنتدى الاسلامي :: معلومات اسلامية-
انتقل الى: